المسيحي لا يهمل كلمة الله
ألاله العجيب
اخبار تلفزيون وراديو الكتاب المقدس زاوية الاطفال تراتيل تبرعات البوم صور اتصل بنا
صلاة النوم الكبرى
7/11/2010 20:39

 

14- صلاة النّوم الكبرى

  

صلاة النوم الكبرى

تقال في الصوم الكبير، أيام الاثنين والثلاثاء والأربعاء والخميس مساءً

الجزء الأول

الكاهن:تباركَ إِلهُنا كلَّ حين. الآنَ وكُلَّ أَوانٍ وإِلى دَهْرِ الدَّاهِرين

الخورس:آمين

المتقدّم:المجدُ لَكَ يا إِلهَنا. المجدُ لك

أَيُّها الملِكُ السَّماويُّ المُعزِّي. روحُ الحقِّ الحاضرُ في كُلِّ مكان. والمالئ الكُلّ. كنزُ الصالحاتِ وَواهِبُ الحياة. هَلُمَّ واسكُنْ فينا. وطَهِّرْنا مِن كلِّ دَنَس. وخلِّصْ أَيُّها الصالِحُ نُفوسَنا

القارئ (ينحني ثلاثاً قائلاً):قدُّوسٌ الله. قدُّوسٌ القَويّ. قدُّوسٌ الذي لا يَموتٌ. ارحَمْنا (ثلاثاً)

المجدُ للآبِ والابنِ والرُّوْحِ القُدُس

الآنَ وكُلَّ أَوانٍ وإِلى دَهْرِ الدَّاهِرين. آمين

أَيُّها الثالوثُ القُدُّوسُ ارحَمْنا. يا ربُّ اغفِرْ خطايانا. يا سيِّدُ تجاوَزْ عن آثامِنا. يا قُدُّوسُ افتَقِدْنا واشفِ أَسقامَنا. من أَجلِ اسمِكَ

يا ربُّ ارحَمْ (ثلاثاً)

المجدُ للآبِ والابنِ والرُّوْحِ القُدُس

الآنَ وكُلَّ أَوانٍ وإِلى دَهْرِ الدَّاهِرين. آمين

أَبانا الذي في السماوات. ليتقدَّسِ اسمُكَ. لِيأتِ ملكوتُكَ. لِتكُنْ مَشيئتُكَ كما في السماءِ كذلكَ على الأرض. أَعطِنا خُبزَنا كَفافَ يوْمِنا. واغفِرْ لنا خطايانا. كما نَغفِرُ نحنُ لِمَنْ أَساءَ إِلينا. ولا تُدخِلْنا في التجارب. لكنْ نَجِّنا مِنَ الشرِّير

الكاهن:لأَنَّ لكَ المُلكَ والقُدرةَ والمجد. أَيُّها الآبُ والابنُ والرُّوحُ القُدُس. الآنَ وكُلَّ أَوانٍ وإِلى دَهْرِ الدَّاهِرين

القارئ:آمين. يا ربُّ ارحَمْ (12 مرة)

المجدُ للآبِ والابنِ والرُّوْحِ القُدُس

الآنَ وكُلَّ أَوانٍ وإِلى دَهْرِ الدَّاهِرين. آمين

وينحني ثلاثاً قائلاً:

هَلُمُّوا نسجُدْ ونركعْ لله ملكِنا

هَلُمُّوا نسجُدْ ونركعْ للمسيحِ الإلهِ ملكِنا

هَلُمُّوا نسجُدْ ونركعْ للمسيحِ ملكِنا وإلهِنا

المزمور 4 (رضا الله سببُ فرْحٍ عظيم)

في دُعائي سمعتَ لي يا إلهَ برِّي. في الضِّيقِ فَرَّجتَ عني. إِرأَفْ بي واستمِعْ صَلاتي

يا بني البشر. حتَّى متى تَثْقُلُ قلوبُكم؟ لماذا تُحِبُّونَ الباطل. وتبتَغُونَ الكَذِب؟

إِعلمُوا أنَّ الربَّ قد جَعَلَ صَفِيَّهُ عَجيباً. الربُّ يَستمِعُني عندما أَصرُخُ إليهِ

إِغضَبُوا ولا تَخْطَأُوا. ما تَقُولونَ في قلوْبِكم. إندَموا عليهِ في مَضاجعِكم

إِذْبَحُوا ذَبيحَةَ بِرٍّ وتوَكَّلوا على الرّبّ. كثيرونَ يقولون: مَن يُرِينا الخيرات؟

لِيرتَسِمْ عَلينا نُورُ وجهِكَ يا ربّ. أَعطَيتَ قلبي سروراً يفوقُ سُرورَهم. عندَما تكثُرُ غَلَّةُ حِنطَتِهم وخَمرِهِم وزَيتِهم

حالما أَضَّجعُ أَنامُ يلام. لأَنَّكَ أَنتَ يا ربُّ وحدَكَ في الطُّمأنينةِ تُسْكِنُني

المزمور 6 (صلاةٌ في أوقات المَحن)

يا ربّ. لا تُوَبِّخْني بسُخطِكَ. ولا تُؤَدِّبْني بِغَضَبكَ

إرحَمْني يا ربّ. فإني سقيم. إشفِني يا ربّ. لأَنَّ عِظامي قد رَجَفَت. ونفسي قدِ اضطربتْ جدّاً. وأنتَ يا ربّ. فحتَّى متى؟

عُدْ يا ربّ. نَجِّ نفسي. خَلِّصْني لأجلِ رحمتِكَ

لأَنهُ ليسَ في الموْتِ من يَذكرُكَ. هلى في الجحيمِ مَن يَعترِفُ لكَ؟

أَعييتُ في أنيني. بدُموعي أغسِلُ كلَّ ليلةٍ سريري وأبُلُّ فِراشي

ذَبُلَتْ مِنَ الغَمِّ عينِي. فهرِمتُ بينَ جميعِ أعدائي

أُبعُدُوا عني يا جميعَ فَاعِلِي الإِثم. لأنَّ الربَّ قد سَمِعَ صوتَ بُكائي

سَمِعَ الربُّ تضرُّعي. الربُّ تَقَبَّلَ صلاتي

فَلْيَخزَ جميعُ أعدائي ويَضطربوا. وَلْيَعُودوا بغتةً في خِزْيِهِم

المزمور 12 (صلاةُ إنسانٍ في حالة اليأس)

إِلى مَتى يا ربُّ تَستَمِرُّ على نِسْياني؟ حتى مَتى تُحوِّلُ وجهَكَ عنِّي؟

إِلامَ أُثيرُ الهُمَومَ في نَفْسي. والأَحزانَ في قلبي ليلَ نهار؟

حتَّى مَتى يَترفَّعُ عدُوِّي عليَّ؟ أُنظُرْ واسْتَمِعْني أَيُّها الرَّبُّ إِلهي

أَنِرْ عينَيَّ لِئَلاَّ أَنامَ نَومةَ الموت. لِئَلاَّ يقولَ عدُوَّي: قد قَوِيتُ عليهِ

يَبتَهِجُ مُضايقيَّ إِذا تَزَعزعتُ. أَمَّا أَنا فعلى رحمتِكَ توَكَّلْتُ

يبتَهِجُ قلبي بخلاصِكَ. أُشيدُ للربِّ المُحْسِنِ إِليَّ. وأُرنِّمُ لاسمِ الربِّ العَلِيّ

المجدُ للآبِ والابنِ والرُّوْحِ القُدُس

الآنَ وكلَّ أَوانٍ وإِلى دَهرِ الدَّاهرين. آمين

هلِّلويا. هلِّلويا. هلِّلويا. المجدُ لكَ يا ألله (ثلاثاً)

يا ربُّ ارحَمْ (ثلاثًا)

المجدُ للآبِ والابنِ والرُّوْحِ القُدُس

الآنَ وكلَّ أَوانٍ وإلى دَهرِ الدَّاهرين. آمين

المزمور 24 (أعضدني يا الله. وأنرني واغفر لي)

إليكَ يا ربُّ رفعتُ نفسي. إلهي عليكَ توكَّلتُ فلا أخزَ إلى الأبد

ولا يَشمَتْ بي أعدائي. فإنَّ جميعَ الَّذينَ يَرجُونَكَ لا يَخْزَون

لِيَخزَ الغادرونَ باطلاً. عَرِّفْني يا ربُّ طُرُقَكَ. وسُبُلَكَ علِّمْني

أَرْشِدْني إِلى حَقِّكَ وعلِّمْني. لأَنَّكَ أنتَ إلهي ومُخلِّصي. وإِيَّاكَ رجوتُ النهارَ كلَّهُ

أُذكُرْ يا ربُّ رأْفتَكَ ومَراحمَكَ. فإِنَّها مُنذُ الأَزَل

خَطايا شَبابي وجَهالاتي لا تَذكُرْها

على حَسَبِ رحمتِكَ اذكُرْني. مِن أَجلِ جُودَتِكَ يا ربّ

الربُّ ذو جُودَةٍ واستِقَامة. لذلِكَ يَهدي الخاطئينَ في الطَّريق

ويُرْشِدُ الوُدَعاءَ إِلى البِرّ. ويُعلِّمُ الوُدعاءَ طُرُقَهُ

كلُّ طُرُقِ الربِّ رحمةٌ وحَقّ. لِمُلْتَمِسي عَهدِهِ وشَهاداتِهِ

مِن أَجلِ اسمِكَ يا ربُّ اغفِرْ خَطيئَتي. فإِنَّها جَسيمة

أيُّ إنسانٍ يَخشى الربّ. فإِنَّهُ يُرْشِدُهُ في الطريقِ الذي اختارَهُ

نفسُهُ في الخيراتِ تسكنُ. ونسلُهُ يرِثُ الأرض

يُؤالِفُ الربُّ مُتَّقِيهِ. ولَهُم يُوْضِحُ عهدَهُ

عَينايَ في كلِّ حينٍ إِلى الربّ. لأَنَّهُ يُخرِجُ مِنَ الفَخِّ رِجَليَّ

إِلتَفِتْ إِليَّ وارحَمْني. فإِني وَحيدٌ وبائس

كَثُرَتْ مَضايقُ قلبي. فأَخرِجْني مِن شَدائِدي

أُنظُرْ إِلى مَذلَّتي وعَنائي. واغفِرْ خَطايايَ كلَّها

أُنظُرْ إِلى أَعدائي فقد كَثُروا. وَبِغضَةَ جَوْرٍ أَبغَضُوني

إِحفَظْ نَفْسي ونجِّني. لا أَخزَ فإِنِّي عليكَ توكَّلت

لِتُلازِمْني البّرارةُ والاستِقامة. فإِني إِيَّاكَ رَجوتُ يا ربّ

أَنْقِذْ يا اللهُ إسرائيلِ مِن جَميعِ مَضايِقِهِ

المزمور 30 (صلاة إنسان في حالة الضيق)

عليكَ يا ربُّ توَكَّلتُ فلا أَخزَ إِلى الأَبد. بعَدْلِكَ نَجِّني وانتَشِلْني

أَمِلْ إِليَّ أُذُنَكَ. أَسرِعْ إِلى انتِياشي

كُنْ لي إِلهًا مُحاميًا. وبيتَ ملجإٍ لخَلاصي

فإِنَّكَ أَنتَ سَنَدي وملجَإِي. ومن أَجلِ اسمِكَ تَهديني وتَعُولُني

تُخرِجُني من هذا الفخِّ الَّذي أَخفَوهُ لي. لأَنَّكَ أَنتَ يا ربُّ تُحامي عنِّي

في يَدَيكَ أَستَوْدِعُ روحي. تَفتدِيني أيُّها الربُّ إِلهُ الحَقّ

أَبغَضتَ المتمسِّكينَ بالأّباطيلِ الفارغَة

أَمَّا أَنا فعَلى الرَّبِّ توَكَّلت. أَبتهِجُ وأَفرَحُ برحمتِكَ

لأَنكَ نظرتَ إِلى حَقارتي. خلَّصتَ منَ الشَّدائدِ نَفْسي

ولم تُسْلِمْني إِلى أَيدِي الأَعداء. أَقمتَ في الرُّحْبِ قدَمَيَّ

إِرحَمْني يا ربُّ فإِني في ضِيق. ذَبُلَتْ منَ الغَمِّ عَيني ونَفْسي وأَحشائي

قد تَلاشَتْ في الأَلمِ حياتي. وأَعوامي منَ الزَّفرات

وَهَنَت في البُؤْسِ قوَّتي. وَرَجَفَت عِظامي

صِرتُ عارًا عندَ جميعِ أَعدائي. وأَيَّ عارٍ لدى جيراني. ورُعبًا لِمَعارفي

إِنَّ الَّذينَ رأَوني خارجَ بَيتي هرَبوا منِّي. نُسيتُ كمَيتٍ منَ القلب

صِرْتُ كإِناءٍ مُتلَف. لأَني سمِعتُ الْمَذَمَّةَ مِن كثيرين. أَلْهَولُ يُحيطُ بي

في مُؤَامَرَتِهِم عليَّ. عَزَموا على أَخذِ نفْسي

أَمَّا أَنا فعليكَ يا ربُّ توكَّلت. قلتُ: إِنَّكَ أَنتَ إِلهي. وفي يَدَيكَ أَجَلي

أَنقِذْني من أَيدي أَعدائي. ومن مُضطَهِديَّ

أَظهِرْ وجهَكَ لعَبدِكَ. وخلِّصْني برحمتِكَ

يا ربّ. لا أَخزَ لأَنِّي دعَوتُكَ

لِيَخزَ الكفرَةُ ويَهبِطوا إِلى الجَحيم

لتَخرَسِ الشِّفاهُ الغَاشَّة. التي تَنطِقُ بالإِثمِ على الصدِّيقِ بكِبْرٍ وازْدِراء

ما أَعظَمَ جودَتَكَ يا ربّ. التي ادَّخَرتَها للمُتَّقينَ لكَ

وجعلتَها للمُتَوَكِّلينَ عليكَ. تُجاهَ بَني البَشَر

تستُرُهُم بسِترِ وجهِكَ من مَكايِدِ النَّاس

تَخبَأُهُم في خبِائِكَ من خِصامِ الأَلسُن

تَبَارَكَ الرَّبُّ الذي جعَلَ لي رحمتَهُ العجيبة. مدينةً حصينة

أَنا قلتُ في جَزَعي: قد رُذِلتُ من تُجاهِ عينَيكَ

لكنَّكَ سمِعتَ صوتَ تضرُّعي. عندَما صرَختُ إِليكَ

أَحِبُّوا الرَّبَّ يا جميعَ أَبرارِهِ. فإِنَّ الرَّبَّ يَحفَظُ الأُمَناء. ويُجازي الْمفرِطينَ في الكِبرياء

تشجَّعوا ولْيَتشدَّدْ قَلبُكم. يا جميعَ المتوكِّلينَ على الرَّبّ

المزمور 90 (الاتكال على العناية الإلهية)

السَّاكنُ في كَنَفِ العَليّ. يُقيمُ في حِمى إِلهِ السَّماء

يقولُ للربّ: أَنتَ ناصِري ومَلجإِي. إِلهي الذي عليهِ أَتَوكَّل

هوَ يُنجِّيكَ مِن فَخِّ الصَّيَّادِين. وَمِنَ الوَياءِ الفتَّاك

بِمَنكِبَيهِ يُظلِّلُكَ. وتَحتَ أَجنِحَتِهِ تَعتَصِم

يُحوِّطُكَ كسِلاح حقُّهُ. فلا تَخافُ مِن هَوْلِ اللَّيل. ولا مِن سَهمٍ يَطيرُ في النهار

ولا مِن وَباءٍ يَسري في الظَّلام. ولا مِن عَدْوَى تَجتاحُ عندَ الظَّهيرة

يَسقُطُ عَنْ جانِبكَ أَلفٌ. وعن يمينِكَ رِبوَة. وأَمَّا إِليكَ فَلا يَقرُبون

بل بعَينَيكَ تُشاهِدُ وتَرى مُجازاةَ الخطأة

لأَنَّكَ قُلتَ: أَنتَ يا ربُّ رَجائي. جعلتَ العَلِيَّ ملجَأَكَ

لا تَدهَمُكَ الشُّرور. ولا تَدنو ضَربةٌ مِن خِبائِكَ

لأَنَّهُ يُوصي ملائِكتَهُ بكَ. ليَحفظُوكَ في جميعِ طُرُقِكَ

على الأَيدي يجمِلونكَ. لئَلاَّ تَصدِمَ بحَجرٍ رِجْلَكَ

تَطَأُ الأَفعى والثُّعبان. وتَدوسُ الأَسدَ والتِّنِّين

أُنجِّيهِ لأَنَّهُ توكَّلَ عليَّ. وأَقيهِ لأَنَّهُ عَرَفَ اسمي

يَدعوني فأَستجيبُ لهُ. معَهُ أَنا في الضِّيق. أَنتشِلُهُ وأُمجِّدُهُ

مِن طُوْلِ الأيَّامِ أُشبِعُهُ. وأُريهِ خَلاصي

المجدُ للآبِ والابنِ والرُّوْحِ القُدُس

الآنَ وكلَّ أَوانٍ وإِلى دَهرِ الدَّاهرين. آمين

هلِّلويا. هلِّلويا. هلِّلويا. المجدُ لكَ يا الله (ثلاثًا)

يا ربُّ ارحَمْ (ثلاثًا)

المجدُ للآبِ والابنِ والرُّوْحِ القُدُس

الآنَ وكلَّ أَوانٍ وإِلى دَهرِ الدَّاهرين. آمين

حينئذٍ يرنم الخورسان بالآيات التالية على التناوب بتأنٍ وصوتٍ مرتفع, مُعيدين بعد كل منها:

لأنَّ اللهَ معَنا (ا ش ف 8 و9)

Oti meq hmwn o QeoV

فيبدأ الخورس الأول. باللحن السادس

1. إِنَّ اللهَ معَنا. فاعلَمُوا أيُّها الأُمَمُ وانهَزِموا. لأَنَّ اللهَ معَنا

2. إِسمَعُوا إِلى أَقصى الأَرض

3. أَيُّها الأَقوياءُ انهَزِمُوا

4. لأَنَّكُم وإِن قَويتُم أَيضًا ستُغلَبون

5. وأضيَّ مَشورَةٍ عَقَدتُم يُبدِّدُها الرَّبّ

6. وأَيُّ قَوْلٍ قُلتُموهُ لا يَثبُتْ فيكُم

7. لا نخافُ خوفَكُم ولا نضطَرب

8. وإِنما نُقدِّسُ الرَّبَّ إِلهَنا ونَخَافُهُ

9. وإِذا تَوكَّلتُ عليهِ كانَ لي قَداسةً

10. فسأَتوكَّلُ علَيهِ وأَخلُصُ بهِ

11. هاءَنذا والأَبناءُ الَّذينَ أَعطانِيهمِ الله

12. أيُّها الشَّعبُ السَّالِكُ في الظُّلمة. أَبصِرْ نُورًا عظيمًا

13. نحنُ السَّالِكِينَ في بُقعةِ الموْتِ وَظِلالِهِ يُشْرِقُ علَينا نُور

14. لأَنَّهُ قد وُلِدَ لنا وَلَدٌ. وأُعطيَ لنا ابنٌ

15. صارَتِ رِئاستُهُ على كَتِفِهِ. وَلا حدَّ لسَلامِهِ

16. ويُدعى اسمُهُ رَسُولَ المشورَةِ العظيمة

17. مُشيرًا عجيبُا إلهًا قويًا مُسلَّطًا

18. رئيسَ السَّلامِ أَبا الدَّهرِ الآتي

المجدُ للآبِ والابنِ والرُّوْحِ القُدُس

الآنَ وكلَّ أَوانٍ وإِلى دَهرِ الدَّاهرين. آمين

ثم يتّحد الخورسان ويرنِّمَان معًا:

إنَّ اللهَ معَنا. فاعلَمُوا أيُّها الأُمَمُ وانهَزِموا. لأَنَّ اللهَ معَنا

وحالاً الأناشيد التالية:

إِذ قد عبَرتُ النَّهارَ أشكُرُكَ يا ربّ. وأَطلُبُ إِليكَ أَن يَكونَ مَسائي ولَيلي بلا خطيئة. فاستَجِبْ لي يا مُخلِّصُ وخلِّصْني

المجدُ للآبِ والابنِ والرُّوْحِ القُدُس

إِذ قد عبَرتُ النَّهارَ أُمجِّدُكَ يا سيِّد. وأَطلُبُ إِليكَ أَن يَكونَ مَسائي ولَيلي بلا عَثْرة. فاستَجِبْ لي يا مُخلِّصُ وخلِّصْني

الآنَ وكُلَّ أَوانٍ وإِلى دَهرِ الدَّاهرين. آمين

إِذ قد عبَرتُ النَّهارَ أُسبِّحُكَ يا قُدُّوس. وأَطلُبُ إِليكَ أَن يَكونَ مَسائي ولَيلي بلا مَكِيدة. فاستَجِبْ لي يا مُخلِّصُ وخلِّصْني

ثم يرنم الخورسان بالتناوب. باللحن السادس. وفي كنيستنا باللحن الرابع:

1. إِنَّ طبيعةَ الشِّروبيمِ التي لا جسَدَ لها. تُمجِّدُكَ بتسابيحَ لا تَنقَطِع

2. والسَّيرافيمَ ذوي السِّتَّةِ الأَجنحةِ. يرفَعونكَ بأصواتٍ دائمة

3. وكلَّ جُندِ الْمَلائِكةِ يَحمدَونَكَ. بنَشائدَ مُثلَّثةِ التَّقديس

4. فإنَّكَ قبلَ كلِّ شيءٍ أَيُّها الآبُ الحقّ. ولكَ ابنُك الأَزليُّ معكَ

5. وتَحمِلُ رُوحَ الحَياةِ مُساوًا لكَ في الكَرامَة. فتُظهِرُ أَنَّ الثَّالوثَ غيرُ مُتجزِّئ

6. أَيَّتُها البتولُ الكامِلةُ القَداسةِ أُمُّ الله. ويا مُعايِني الكلِمةِ وخدَّامَهُ

7. يا جميعَ أَجواقِ الأَنبياءِ والشُّهداء. بما أَنَّ لكُمُ الحياةَ الخالِدَة

8. تشفَّعوا فينا كُلِّنا بلا انقِطاع. لأَنَّنا جميعًا في الشَّدائد

9. حتَّى نَنجُوَ من ضَلالةِ الشِّرِّير. فنَهتِفَ بنشيدِ الملائكة:

10. قُدُّوسٌ. قُدُّوسٌ. قُدُّوسٌ. أَيُّها الربُّ المثلَّثُ التَّقديس. إرحَمْنا وخلِّصْنا. آمين

وفي الحال نتلو قانون الإيمان

أُومنُ بإِلهٍ واحد. آبٍ ضابطِ الكلّ. خالقِ السَّماءِ والأرض. كلِّ ما يُرى وما لا يُرى

وبربٍّ واحدٍ يسوعَ المسيح. ابنِ اللهِ الوحيد. المولوْدِ مِنَ الآبِ قبلَ كلِّ الدُّهور. نُوْرٍ مِن نُور. إِلهٍ حقٍّ مِن إِلهٍ حقّ. مَولوْدٍ غيرِ مخلوق. مُساوٍ للآبِ في الجوهر. الَّذي به كانَ كلُّ شيء. الَّذي مِن أَجلِنا نحنُ البشر. وَمِن أَجلِ خلاصِنا. نزلَ مِنَ السَّماء. وتجسَّدَ مِنَ الرُّوحِ القُدُس. وَمِن مريمَ العذراءِ وتأَنَّس. وصُلِبَ عنَّا على عهدِ بيلاطسَ البُنطيّ. وتأَلَّمَ وقُبِر. وقامَ في اليوْمِ الثَّالثِ كما في الكُتُب. وصعِدَ إِلى السَّماء. وجلسَ عن يمينِ الآب. وأَيضًا يأتي بمجدٍ عظيم. ليدينَ الأَحياءَ والأموات. الَّذي لا فناءَ لمُلكِهِ

وبالرُّوحِ القُدُس. الرَّبُّ الْمُحيي. المنبثقِ مِنَ الآب. الَّذي هو مع الآبِ والابنِ مَسجودٌ لهُ ومُمجَّد. النَّاطقِ بالأنبياء

وبكنيسةٍ واحدةٍ جامعةٍ مقدَّسةٍ رسوليَّة

وأَعترِفُ بمعموديَّةٍ واحدةٍ لمغفرَةِ الخطايا

وأَترجَّى قيامةَ الموتى. واحياةَ في الدَّهرِ الآتي. آمين

ثم نرنم بالاستشفاعات التالية. يبدأ الخورس الثاني. باللحن السادس. وفي كنيستنا باللحن الرابع:

1. أَيَّتُها السيِّدَةُ الكامِلَةُ القداسةِ والدةُ الإله. تَشفَّعي فينا نحنُ الخَطأَة (ثلاث مرات)

2. يا كلَّ القُوَّاتِ السَّماويَّة. الملائكةِ ورؤَساءِ الملائكةِ القِدَّيسين. تَشفَّعوا فينا نحنُ الخَطأَة (مرتين)

3. أَيُّها القِدِّيسُ يوحنَّا النبيُّ السَّابق. ومُعمِّدُ ربِّنا يَسوعَ المسيح. تَشفَّعْ فينا نحنُ الخَطأَة (مرتين)

4. أَيُّها القِدِّيسون المَجيدون. الرُّسلُ والأَنبياءُ والشُّهَداء. ويا جميعَ القِدِّيسين. تَشفَّعوا فينا نحنُ الخَطأَة (مرتين)

5. أَيُّها الأبرار. ويا آباءَنا اللاَّبسِيِ الله. والرُّعاةَ ومُعلِّمي الْمَسكونة. تَشفَّعوا فينا نحنُ الخَطأَة (مرتين)

6. أَيُّها القدِّيسُ المجيدُ (فلان)شفيعُ هذه الكنيسةِ المقدَّسة. تَشفَّعْ فينا نحنُ الخَطأَة (مرة واحدة)

(وإذا وقع عيد الأربعين شهيداً. تضاف لهم هذه الآية أيضاً: أَيُّها القِدِّيسونَ المجيدونَ الأَربعونَ شهيداً. تشفَّعوا فينا نحن الخطأَة) (مرة واحدة)

يا قُدرةَ الصَّليبِ الكريمِ المُحيي الإِلهيَّة. التي لا تُقهَرُ ولا تُدرك. لا تَخذُلينا نحنُ الخَطَأَة (مرة واحدة)

الخورس الأول:أَللَّهُمَّ اغفِرْ لنا نحنُ الخَطأَة

الخورس الثاني:وارحَمْنا

القارئ: "قدوس الله..."

الكاهن:"لأن لك الملك..."

الخورس:آمين

ثم هذه الأناشيد:

يومي الاثنين والأربعاء. باللحن الثاني

أَنِرْ عَينيَّ أَيُّها المسيحُ الإِله. لِئلاَّ أَنامَ نَومةَ الْموت. لِئلاَّ يَقولَ عدُوِّي: قد قَويتُ عليهِ

المجدُ للآبِ والابنِ والرُّوْحِ القُدُس

أَللَّهُمَّ كَنْ نَصيرَ نَفْسي. لأَني سالِكٌ في ما بينَ فِخاخٍ كثيرة. فأَنقِذْني مِنها وخَلِّصني أَيُّها الصَّالح. بما أَنَّكَ مُحبٌّ للبشر

الآنَ وكلَّ أَوانٍ وإِلى دَهرِ الدَّاهرين. آمين

إِذ ليسَ لنا دالَّةٌ من أَجلِ خَطايانا الكثيرة. فتَضَرَّعي أَنتِ إِلى الَّذي وُلِدَ منكِ. يا والدةَ الإلهِ العَذراء. لأَنَّ طِلبَةَ الأُمِّ لها قوَّةٌ عظيمةٌ على استِعطافِ السيِّد. فلا تُعرِضي عن ابتهالاتِ الخَطأَةِ يا جزيلةَ الوَقار. لأَنَّ الَّذي قَبِلَ أضن يتأَلَّمَ بالجَسَدِ مِن أَجلِنا رحيمٌ. وقادرٌ أَن يُخلِّصَنا

يومي الثلاثاء والخميس. باللحن الثامن

يا ربّ. أَنتَ تَعرِفُ عدَمَ رُقادِ أَعدائي غيرِ المنظورين. وتَعلَمُ ضُعفَ جَسَدي الشَّقي. يا جابلِي. لِذلِكَ في يَدَيكَ أَستَوْدِعُ رُوحي. فاستُرْني بأَجنِحَةِ صلاحِكَ. لِئَلاَّ أَنامَ نومَةَ الموت. وأَنِرْ بَصيرَتي في تنعُّمي بأَقوالِكَ الإِلهيَّة. وأَيقِظْني في آنٍ مناسبٍ لِتَمجيدِكَ. بما أَنكَ وحدَكَ صالحٌ ومُحبٌّ للبَشَر

آية: أُنظُرْ إِليَّ وارحَمْني. بحسَبِ حُكْمِكَ للَّذينَ يُحبُّونَ اسمَكَ

يا ربّ. ما أَرهَبَ دَينونَتَكَ. إِذ يَحضُرُ الملائِكة. ويُجْمَعُ البشر. وتُفتَحُ الكُتُب. وتُسبَرُ الأَعمال. وتُفحَصُ النِّيَّات. فما تكونُ دَينونَتي أَنا الَّذي حُبِلَ بِهِ في الخطايا؟ مَن يُطفِئُ لهيبَ النَّارِ عني؟ مَن يُضيءُ ظُلمتي. إِنْ لم تَرحَمْني أَنتَ يا ربّ. بما أَنَّكَ مُحِبٌّ للبشر

المجدُ للآبِ والابنِ والرُّوْحِ القُدُس

دُموعًا أَعطِني يا الله. كما أَعطيتَ قديمًا المرأَةَ الخاطِئَة. وأَهِّلْني أَن أَبُلَّ قَدَمَيكَ اللَّتينِ حرَّرتاني مِن طريقِ الضَّلال. وأُقدِّمَ لكَ كطيبٍ ذَكيٍّ عِيشةً نقيَّةً اقتَنيتُها بالتَّوبة. لكي أَسمَعَ أَنا أَيضًا صوتَكَ المُشتَهى: إِيمانُكَ خلَّصَكَ. فامضِ بسَلام

الآنَ وكلَّ أَوانٍ وإِلى دَهرِ الدَّاهرين. آمين

يا والدةَ الإله. إِذ لي بكِ ثقةٌ لا تُخزى. فسأَخلُص. وإِذ قد أَحرَزتُكِ نصيرةً يا كاملَة الطَّهارة. فلَن أَخاف. بل سأُطارِدُ أَعدائي وأَهزِمُهُم. مُترِّعًا سِترَكِ وحدَهُ. وأَهتِفُ مُبتهِلاً إِلى معونتِكِ الكامِلةِ القُدرة: أَيَّتُها السيِّدة. خَلِّصيني بشفاعتِكِ. وأَنهِضيني منَ النَّوْمِ المُظْلِمِ لتَمجيدِكِ. بقُدرَةِ ابنِ اللهِ الذي تجسَّدَ منكِ

ثم "يا ربّ ارحم" (40 مرة)

المجدُ للآبِ والابنِ والرُّوْحِ القُدُس

الآنَ وكلَّ أَوانٍ وإِلى دَهرِ الدَّاهرين. آمين

يا مَن هي أكرمُ مِنَ الشِّيروبيم. وأَمْجَدُ بلا قياسٍ من السِّيرافيم. يا مَن وَلَدَتِ اللهَ الكلمةَ وَلَبِثَتْ بَتولاً. إِنَّكِ حقًّا والدةُ الإله. إِيَّاكِ نُعظِّم

باسم الربّ. باركْ يا أب

الكاهن:بصلواتِ آبائِنا القِدِّيسين. أَيُّها الرَّبُّ يسوعُ المسيحُ إِلهُنا ارحَمْنا. آمين

ثم هذه الصلاة للقديس باسيليوس الكبير

يا ربّ. يا ربّ. يا مَن أَنقَذَنَا من كلِّ سَهْمٍ يطيرُ في النَّهار. أَنقِذْنا أَيضًا من كلِّ عائِقٍ يَسري في الدُّجى. واقبَلْ رفعَ أَيدينا ذبيحةً مَسائِيَّة. وأَهِّلْنا أَن نجوزَ مرحلَةَ اللَّيلِ بِلا لَوم. من غيرِ أَن تَنالَنا الْمَساوئ. وخَلِّصْنا من كلِّ اضطرابٍ وهَوْلٍ يأتينا من الشَّيطان. هَبْ لِنفوْسِنا انسِحاقًا. ولأَفكارِنا اهتِمامًا بِفَحصِ دينونَتِكَ الرَّهيبةِ العادلة. سمِّرْ أَجسادَنا بخَوْفِكَ. وأَمِتْ أَعضاءَنا التي على الأرض. لكي نَستَنيرَ في هُدوءِ النَّومِ أيضًا بتأمُّلِ تدابيرِكَ. أَبعِدْ عنَّا كلَّ تَصوُّرٍ لا يَليقُ. وكلَّ شهوَةٍ مُضِرَّة. وأَنهِضْنا في وقتِ الصَّلاة. موَطَّدينَ في الإيمانِ وناجِحينَ في وصاياك.

بمسرَّةِ وصَلاحِ ابنِكَ الوَحيد. الَّذي أَنتَ مبارَكٌ معَهُ ومعَ روْحِكَ القُدُّوْسِ الصَّالحِ والْمُحيي. الآنَ وكلَّ أَوانٍ وإِلى دَهرِ الدَّاهرين. آمين

الجزء الثاني

القارئ: (ينحني ثلاثًا قائلاً)

هَلُمُّوا نسجُدْ ونركعْ للهِ ملكِنا

هَلُمُّوا نسجُدْ ونركعْ للمسيحِ الإلهِ ملكِنا

هَلُمُّوا نسجُدْ ونركعْ للمسيحِ ملكِنا وإلهِنا

المزمور 50 (صلاة توبة)

إرحَمْني يا اللهُ بعظيمِ رحمتِكَ. وبِكَثْرَةِ رأْفتِكَ امحُ مآثمي

إِغسِلْني كثيرًا مِن إِثمي. ومِن خَطيئتي طَهِّرْني

لأَني أَنا عارفٌ بإِثمي. وخَطيئتي أَمامي في كلِّ حين

إِليكَ وحدَكَ خَطِئتُ. وأَمامَكَ الشرَّ صنعتُ. لكي تظهَرَ عادلاً في أقوالِكَ. وزَكيًّا في قَضَائِكَ

هاأناذا في الآثامِ حُبِلَ بي. وفي الخَطايا حَمَلَتْني أُمّي

ها إِنَّكَ أَحبَبْتَ الحَقّ. وكشفتَ لي عن مكنوناتِ حكمتِكَ وخفاياها

إِنضَحْني بالزُّوفى فأَطْهُر. إِغسِلْني فأبيضَّ أَفضلَ منَ الثَّلج

أَسمِعْني أَقوالَ بهجةٍ وسرور. فتبتَهجَ عظاميَ المُذلَّلة

إِصرِفْ وجهَكَ عن خطاياي. وامحُ جميعَ مآثمي

قلبًا طاهرًا اخلُقْ فيَّ يا الله. وروحًا مُستقيمًا جَدِّدْ في أَحشائي

لا تَطَّرِحْني مِن أَمامِ وجهكَ. ولا تَنزِعْ مِني رُوحَكَ القُدُّوس

رُدَّ لي بهجةَ خلاصِكَ. وبروحِ النَّشاطِ ثبِّتْني

أُعلِّمُ الأَثمةَ طُرُقَكَ. والكفرَةُ إِليكَ يَرْجِعُون

نَجِّني منَ الدماءِ يا اللهُ إلهَ خلاصي. فيُشيدَ لِساني بعدلِكَ

يا ربُّ افتَحْ شفتيَّ. فيُذيعَ فَمي تسبيحَكَ

لأَنَّكَ لو شِئتَ ذبيحةً لَقدَّمْتُ. لكنَّكَ لا تَرتَضي بمُحرَقات

إِنَّما الذبيحةُ للهِ روحٌ مُنسحِق. لا يَرذُلُ اللهُ قلبًا مُنسَحِقًا ومُتواضِعًا

أَحْسِنْ يا ربُّ بِرِضاكَ إِلى صِهيُون. وابْنِ أَسوارَ أُورَشَليم

حينئذٍ تَرتضي بذبيحةِ البِرّ. بتقدمةٍ ومُحْرَقات. حينئذٍ يُقرِّبونَ على مذابحكَ العُجول

المزمور 101 (تائبٌ يرفع شكواه إلى الرب)

يا ربُّ استَمِعْ صَلاتي. وليبلُغْ إِليكَ صُراخي

لا تَصرِفْ وَجهَكَ عنِّي. أَمِلْ أُذُنَكَ إِليَّ في يوْمِ ضِيقي

أَسْرِعْ إِلى إِجابَتي يومَ أَدعوكَ

فقد تَلاشَتْ أَيَّامي كالدُّخان. واضطرَمَتْ عِظامي كالوَقُود

أُصيبَ قلبي ويَبِسَ كالعُشب. حتى نَسِيتُ أَن آكُلَ خُبزي

من صَوْتِ تأَوُّهي لَصِقَ عَظمي بجِلدي

شابَهتُ بَجَعَ البرِّيَّة. وَصِرتُ مثل بُوْمِ الأَخرِبَة

سَهِرتُ وَصِرتُ كالعُصفوْرِ المُنْفرِدِ على السَّطح

أَعدائي عيَّروني النَّهارَ كلَّهُ. والحانِقونَ عليَّ تحالَفُوا على نَفْسي

أَكَلتُ الرَّمادَ مثلَ الخُبز. ومزَجتُ شَرابي بدُموعي

من وَجهِ غضبِكَ وسُخطِكَ. لأَنَّكَ بعدَ أَن رفعتَني طرَحتَني

مالَت أَيَّامي كالظِّلّ. وأَنا كالعُشبِ يَبِست

أَمَّا أَنتَ يا ربُّ فثابتٌ إِلى الأَبد. وذكرُكَ إِلى جيلٍ فجيل

أَنتَ تقومُ وتَرأَفُ بصِهيون. فقد حانَ وقتُ الرَّأفةِ بها. وآنَ الأَوان

إِنَّ عبيدَكَ أَحَبُّوا حِجارتَها. وهم يَحِنُّونَ إِلى تُرابِها

تَهابُ الأُممُ اسمَكَ يا ربّ. وكلُّ ملوِكِ الأَرْضِ مجدَكَ

عندَما يَبني الربُّ صِهيُون. ويتجلَّى في مجدِهِ

فَلْيُكتَبْ هذا للجيلِ الآخَر. والشَّعبُ الذي سيُخلَقُ يُسبِّحُ الرَّبّ

فإِنَّهُ تطلَّعَ من أَعالي مَقدِسِهِ. الرَّبُّ منَ السَّماءِ تطلَّعَ على الأَرض

لِيَسمعَ تأوُّهَ المُعتقَلين. ويُطلِقَ أَبناءَ المجعُولينَ للمَوت

لِيُحدَّثَ باسمِ الربِّ في صِهيُون. وبتَسبحَتِهِ في أُورَشليم

لقد أَضعَفَ في الطَّريقِ قوَّتي. وقصَّرَ أَيَّامي

أَقولُ: إِلهي. لا تَقبِضْني في نِصفِ أَيَّامي. سِنُوكَ إِلى جيلِ الأَجيال

أَنتَ يا ربُّ في البَدءِ أَسَّستَ الأَرض. والسَّماواتُ هيَ صُنْعُ يدَيكَ

هيَ تَزولُ وأَنتَ تَدوم. وكلُّها تَبلى كالثُّوب

وتَطوِيها كرِداءٍ فتتغَيَّر. وأَنتَ أَنتَ وَسِنُوكَ لا تَنتهي

وبنو عبيدِكَ سيَسكُنونَ أَرضَهُم. وذُرِّيَتُهُم تَثبُتُ إِلى الأَبد

صلاة منسَّى ملك اليهودية

أَيُّها الربُّ القدير. إِلهُ آبائِنا ابراهيمَ وإِسحقَ ويَعقوبَ ونَسلِهِمِ الصِّدِّيق. يا صانعَ السَّماءِ والأَرْضِ وكلِّ زينَتِهِمَا. يا مُقيِّدَ البحرِ بكَلِمَةِ أَمرِك. ومُغلِقَ اللُّجَّةِ وخاتِمَها باسمِكَ الرَّهيبِ المجيد. يا مَن يَرتَعِشُ ويَرتَجِفُ الجميعُ أَمامَ وجهِ قُدرته. لأَنَّ جَلالَ مجدِكَ لا يُحتَمَل. وغضبَ وعيدِكَ على الخَطأَةِ لا يُطاق. ورحمةَ مَوْعِدِكَ تفوقُ البحثَ ولا قِياسَ لها. فإنَّكَ أَنتَ ربٌّ عليٌّ. حَنونٌ. طويلُ الأَناةِ كثيرُ الرَّحمة. ونادمٌ على شُروْرِ النَّاس. أَنتَ يا ربّ. بحسَبِ كثرَةِ جودَتِكَ. وعَدتَ الذينَ خَطِئُوا إِليكَ بالتَّوبةِ والغُفران. وبغزارَةِ مراحمِكَ رَسمتَ التَّوبَةَ لِخَلاصِ الخَطأَة. فأَنتَ إِذن. يا ربُّ إِلهَ القُوَّات. لم تَضَعِ التَّوبَةَ للصِّدِّيقِينَ إِبراهيمَ وإِسحقَ ويَعقوب. الَّذينَ لم يَخطَأُوا إِليك. بل وَضعتَ التَّوبَةَ لي أَنا الخاطِئ. لأَني خَطِئتُ أَكثرَ من عَدَدِ رَملِ البَحر. قد تكاثَرَتْ آثامي يا ربّ. قد تكاثَرَتْ آثامي. ولستُ بأَهلٍ أَن أُحدِّقَ وأَنظُرَ إِلى عُلُوِّ السَّماءِ لِكَثرَةِ مَظالِمي. وأَنا مُنحنٍ لِثِقَلِ قَيدِي الحديدِيّ. حتى لا أَقوى على رَفعِ رأسي. وليسَ لي راحة. لأَني أَثَرتُ غضبَكَ وصنَعتً الشرَّ قُدَّامَكَ. إِذ لم أَعمَلْ مشيئَتَكَ ولا حَفِظْتُ أَوامرَكَ. والآنَ أَحني رُكبةَ قلبي. متضرِّعًا إِلى جودَتِكَ: خَطِئتُ يا ربّ. خَطِئت. وأَنا عارفٌ بآثامي. لكني أَسألُ مُتضرِّعًا: إِغفِرْ لي يا ربّ. إِغفِرْ لي. ولا تُهلِكْني بآثامي. ولا تَرقُبْ شُروري ساخطًا إِلى الأبد. ولا تحكُمْ عليَّ في أَسافِلِ الأَرض. لأَنَّكَ أَنتَ اللهُ إِلهُ التَّائبين. وفيَّ ستُبدي كلَّ صلاحِكَ. لأَنَّكَ ستُخلِّصُني بحسَبِ كثرَةِ رحمتِكَ أَنا غيرَ المُستحِقّ. فأَمدَحُكَ على الدَّوامِ طولَ حياتي. لأَنَّها إِيَّاكَ تُسبِّحُ جميعُ قوَّاتِ السَّماوات. ولكَ المجدُ إِلى دَهرِ الدَّاهرين. آمين

القارئ:"قدّوس الله..."

الكاهن: "لأَنَّ لك الملك..."

الخورس:آمين

ثم هذه الأناشيد باللحن السادس

إرحَمْنا يا ربُّ إرحَمْنا. فإِنَّنا عاجِزونَ عن كلِّ جواب. ولذلكَ نُقدِّمُ لكَ نحنُ الخطأَةَ هذا الابتِهال. بما أَنَّكَ السيِّد: إرحَمْنا

المجدُ للآبِ والابنِ والرُّوْحِ القُدُس

إرحَمْنا يا ربّ. فإِنَّا عليكَ توَكَّلنا. لا تَغضَبْ علينا جدًّا. ولا تذكُرْ آثامَنا. بلِ انْظُرِ الآنَ بحنُوِّكَ. وأَنقِذْنا من أَعدائِنا. فإِنَّكَ أَنتَ إِلهُنا ونحنُ شعبُكَ. وجميعُنا صُنْعُ يدَيكَ. واسمَكَ ندعو

الآنَ وكلَّ أَوانٍ وإلى دَهرِ الدَّاهرين. آمين

إِفتحي لنا بابَ التحنُّنِ يا والدَةَ الإلِهِ المباركة. لأَنَّنا باتِّكالِنا عليكِ لا نَخيب. بل نُنقَذُ بكِ من الشَّدائد. فإِنَّكِ أَنتِ خلاصُ كُلِّ المسيحيِّين

القارئ:يا ربّ ارحم (40 مرة)

المجدُ للآبِ والابنِ والرُّوْحِ القُدُس

الآنَ وكلَّ أَوانٍ وإلى دَهرِ الدَّاهرين. آمين

يا مَن هي أكرمُ مِنَ الشِّيروبيم. وأَمْجَدُ بلا قياسٍ من السِّيرافيم. يا مَن وَلَدَتِ اللهَ الكلمةَ وَلَبِثَتْ بَتولاً. إِنَّكِ حقًّا والدةُ الإله. إِيَّاكِ نُعظِّم

باسم الربّ. باركْ يا أب

الكاهن:بصلواتِ آبائِنا القِدِّيسين. أَيُّها الرَّبُّ يسوعُ المسيحُ إِلهُنا ارحَمْنا. آمين

وهذه الصلاة للقديس مرذاريوس

أَيُّها السيِّدُ الإِله. الآبُ القدير. والرَّبُّ الابنُ الوحيدُ يسوعُ المسيح. والرُّوحُ القُدُس. اللاَّهوتُ الواحِدُ والقُدرةُ الواحدَة. إِرحَمْني أَنا الخاطئ. وخلِّصْني أَنا عبدَكَ غيرَ المستحِقّ. بالأَحكامِ التي تعلَمُها. فإنَّك مبارَكٌ إِلى دَهرِ الدَّاهرين. آمين

الجزء الثالث

القارئ: (ينحني ثلاثًا قائلاً)

هَلُمُّوا نسجُدْ ونركعْ للهِ ملكِنا

هَلُمُّوا نسجُدْ ونركعْ للمسيحِ الإلهِ ملكِنا

هَلُمُّوا نسجُدْ ونركعْ للمسيحِ ملكِنا وإلهِنا

المزمور 69 (دعاءٌ للخلاص)

أَللَّهُمَّ بادِرْ إِلى إِغاثتي. يا ربُّ أَسرِعْ إِلى مَعونَتي

لِيَخزَ طالِبو نفسي ويَخجَلوا

لِيَرتدَّ إِلى الوراءِ المبتغُونَ ليَ الأسواءَ وليَفتَضِحوا

لِيَرتدَّ في الحالِ خازِينَ القائلونَ لي: نِعِمَّا. نِعِمَّا!

ليَبتَهِجْ بكَ جميعُ مُلتَمِسيكَ يا الله. ويفرَحُوا

وَلْيَقُلْ في كلٍّ حينٍ مُحبُّو خلاصِكَ: تعَظَّمَ الربّ

أَمَّا أنا فبائِسٌ وَمِسكين. أَللَّهُمَّ أَعِنّي

إِنَّكَ أَنتَ مُعيني ومُنقِذِي يا ربُّ. فلا تُبطِئ

المزمور 142 (صلاةُ ثقةٍ بالربّ في حالة الضيق والقلق)

يا ربُّ استَمِعْ صلاتي. أَصِخْ لتضرُّعي بأَمانتِكَ. إِستجبْ لي بعَدلِكَ

لا تَدخُلْ في مُحاكمةٍ مع عبدِكَ. فإِنَّهُ لا يَزْكُو حيٌّ أَمامَكَ

لأَنَّ العدوَّ قد اضطهَدَ نفسي. وأَذَلَّ إِلى الأَرْضِ حياتي

أَجلَسَني في ظُلُماتٍ مثلَ الموتى الغابرين. فوهَنَتْ فيَّ روحي. واضطرَبَ فيَّ قلبي

تذكَّرْتُ الأَيَّامَ القديمة. هذَذْتُ في كلِّ أَعمالِكَ. وفي صَنائِعِ يدَيكَ كنتُ أَتأَمَّل

بسَطتُ إِليكَ يديَّ. نفسي أَمامَكَ كأَرْضٍ لا ماءَ فيها

أَسرِعِ استَجِبْ لي يا ربّ. فقد تلاشَتْ روحي

لا تَصرِفْ وجهَكَ عني. فأُشابهَ الهابِطينَ في الجُبّ

أَسمِعْني في الغداةِ رحمتَكَ. فإِني عليكَ توكَّلت

عَرِّفني يا ربُّ الطريقَ التي أَسلُكُ فيها. فإني إليكَ رفعتُ نفسي

إِنتشِلني مِن بينِ أَعدائي. يا ربُّ إِليكَ لجأت

عَلِّمْني أَن أَعمَلَ مشيئَتَكَ. لأَنَّكَ أَنتَ إِلهي

ليَهْدِني روحُكَ الصالحُ في طريقٍ مستقيمة. مِن أَجلِ اسمِكَ أَحْيِني يا ربّ

بعَدءلِكَ أَخرِجْ منَ الضِّيقِ نفسي. وبرحمتِكَ دمِّرْ أَعدائي

وأَهلِكْ جميعَ مضايقِي نفسي. لأَنِّي أنا عبدُكَ

المجدلة الصغرى

المجدُ للهِ في العُلى. وعلى الأَرْضِ السَّلام. وفي النَّاسِ المسرَّة

نُسبِّحُكَ. نُبارِكُكَ. نَسْجُدُ لكَ. نُمجِّدُكَ. نشكُرُكَ لأَجلِ عظيمِ مَجدِكَ

أَيُّها الرَّبُّ المَلِك. الإِلهُ السَّماويّ. الآبُ القدير. أَيُّها الربُّ الابنُ الوَحيدُ يسوعُ المسيح. ويا أَيُّها الرُّوحُ القُدُس

أيُّها الرَّبُّ الإِله. يا حَمَلَ الله. يا ابنَ الآب. الرَّافِعَ خَطيئَةَ العالَم. ارحَمنا. يا رافِعَ خَطايا العالَم

تَقَبَّلْ تَضرُّعَنا أَيُّها الجالِسُ عنْ يَمينِ الآبِ. وارحَمْنا

لأَنَّكَ أَنتَ وحدَكَ قُدُّوس. أَنتَ وحدَكَ الرَّبُّ يسوعُ المسيح. لمجدِ اللهِ الآبِ. آمين

في كلِّ يوْمٍ أُبارِكُكَ وأُسبِّحُ اسمَكَ إِلى الأَبد. وإِلى أَبَدِ الأَبَد

يا ربُّ مَلجأً كنتَ لنا جيلاً فجيلاً. أَنا قُلتُ: يا ربُّ ارحَمْني واشفِ نَفسي. لأَنِّي خَطِئتُ إِليكَ

يا ربُّ إِليكَ لجَأتُ. علِّمني أَن أَعمَلَ مشيئَتَكَ. لأَنَّكَ أَنتَ إِلهي

لأَنَّ عِندَكَ. يَنْبوعَ الحياة. بِنوْرِكَ نُعايِنُ النُّور

أُبسُطْ رحمَتَكَ للَّذينَ يَعرِفونَكَ

أَهِّلْنا يا ربّ. أَن نُحفَظَ في هذهِ اللَّيلةِ بلا خَطيئة

مُبارَكٌ أَنتَ يا ربُّ إِلهَ آبائِنا. ومُسبَّحٌ ومُمَجَّدٌ اسمُكَ إِلى الدُّهور. آمين

لِتَكُنْ يا ربُّ رحمتُكَ علَينا. بحَسَبِ اتِّكالِنا عليكَ

مُبارَكٌ أَنتَ يا ربّ. علِّمني رُسومَكَ

مُبارَكٌ أَنتَ يا سيِّد. فهِّمْني رُسومَكَ

مُبارَكٌ أَنتَ يا قُدُّوس. أَنِرْني برُسوْمِكَ

رحمَتُكَ يا ربُّ إِلى الأَبد. فلا تُعرِضْ عن أَعمالِ يَدَيكَ

لكَ يَنبَغي التَّسبيح. لكَ ينبَغي النَّشيد. لكَ ينبَغي المجد. أَيُّها الآبُ والابنُ والرُّوحُ القُدُس. الآنَ وكلَّ أَوانٍ وإِلى دَهْرِ الدَّاهِرين. آمين

(هنا يقال القانون الخاص بصلاة النوم إذا وُجد. وفي الأسبوع الأول من الصوم نقول الجزء المعين من القانون الكبير يحدّده كتاب المراسم الطقسيّة)

القارئ:"قدّوس الله..."

الكاهن:"لأَنَّ لكَ المُلك..."

الخورس:آمين

ثم يرنَّم بالنشيد التالي باللحن السادس

يا ربَّ القُوَّاتِ كُنْ معنا. فليس لنا في الضِّيقاتِ مُعينٌ سِواك. يا ربَّ القُوَّاتِ ارحَمْنا

Kurie twn dunamewn meq hmwn genou× allon gar ektoV sou bohqon en qlyesin ouk ecomen.

Kurie twn dunamewn, elehson hmaV.

ويعيده الخورسان بالتناوب بعد كل من آيات المزمور 150 التالية:

1. سبِّحوا اللهَ في قدِّيسيه. سبِّحوهُ في جَلَد قُوَّتهِ

2. سبِّحوهُ لأَجلِ جَبَروْتِهِ. سبِّحوهُ بحَسَبِ كثرَةِ عظَمَتِهِ

3. سبِّحوهُ بصوت البُوق. سبِّحوهُ بالكِنَّارَةِ والقِيثارة

4. سبِّحوهُ بالدُفِّ وأناشيدِ الطَّرَب. سبِّحوهُ بالأَوتارِ والأُرغُن

5. سبِّحوهُ بصَنوجٍ رنَّانة. سبِّحوهُ بصنوْجِ التَّهليل. كلُّ نَسَمةٍ. فلْتسبِّحِ الربّ

الخورس الأول:سبِّحوا اللهَ في قدِّيسيه

الخورس الثاني:سبِّحوهُ في جَلَد قُوَّتهِ

الخورسان معًا. بتأنٍّ وبصوت عظيم

يا ربَّ القُوَّاتِ كُنْ معنا. فليس لنا في الضِّيقاتِ مُعينٌ سِواك. يا ربَّ القُوَّاتِ ارحَمْنا

المجدُ للآبِ والابنِ والرُّوْحِ القُدُس

يا ربّ. لو لم يكنْ قِدِّيسوكَ شُفعاءَنا. وصلاحُكَ مُشفِقًا علينا. كيف كنَّا نجسرُ على تسبيحِكَ. أَيُّها المُخلِّصُ الذي تُبارِكُه الملائكةُ بلا انقطاع؟ فيا عارِفَ القُلوْبِ أَشفِقْ على نُفوْسِنا

الآنَ وكلَّ أَوانٍ وإلى دَهرِ الدَّاهرين. آمين

لقد كثُرَتْ زلاَّتي جدًّا. يا والدةَ الإِله. فلجأْتُ إِليكِ يا نقيَّةُ طالبًا الخلاص. فافتقدي نفسي السقيمة. واشفَعي إِلى ابنِكِ وإِلهِنا أن يمنحَني غُفرانَ ما اقترفتُ من القبائح. يا مَن هي وحدَها مباركة

يا والدةَ الإِله. الكاملةَ القداسة. لا تُهمِليني مُدَّةَ حياتي. ولا تَكِليني إِلى نُصرَةٍ بشريَّة. بل أنتِ انصُريني وارحَمِيني

فيكِ وضعتُ كلَّ رجائي. يا أُمَّ الله. فاحفظيني تحتَ كَنَفِكِ

Thn pasan elpida mou eiV se anatiqhmi Mhter tou Qeou. Fulaxon me upo thn skephn sou.

يا ربُّ ارحَمْ (40 مرة)

المتقدّم:يا مَن هو في كُلِّ وقتٍ وكُلِّ ساعة. في السَّماءِ وعلى الأَرض. مسجودٌ لهُ وممجَّد.

المسيحُ الإِلهُ الطويلُ الأَناة. الكثيرُ الرَّحمة. الجزيلُ التحنُّن.

المحبُّ الصِّدِّيقينَ والرَّاحِمُ الخطأَة. والدَّاعي الكلَّ إلى الخلاصِ بمَوْعِدِ الخيراتِ المُنتَظَرة.

أَنتَ يا ربُّ تقبَّلْ منَّا نحنُ أَيضًا في هذهِ السَّاعةِ طَلِباتِنا.

ووَجِّهْ حياتَنا إِلى وصاياك.

قَدِّسْ نفوسَنا. نَقِّ أَجسادَنا. قَوِّمْ أَفكارَنا. طهِّرْ نِيَّاتِنا.

نجِّنا مِن كُلِّ ضِيقٍ وشرٍّ ووجَع.

حَصِّنَّا بمَلائكتِكَ القدّيسين. حتى إِذا كنَّا بمُعسكرِهِم مَحفوظينَ ومُرشَدين. نبلُغُ إِلى وَحدةِ الإيمان. وإِلى معرِفةِ مجدِكَ غيرِ المُدرَك.

فإِنكَ مبارَكٌ إِلى دَهْرِ الدَّاهِرين

القارئ:آمين. يا ربُّ ارحَمْ (ثلاثًا)

المجدُ للآبِ والابنِ والرُّوْحِ القُدُس

الآنَ وكلَّ أَوانٍ وإلى دَهرِ الدَّاهرين. آمين

يا مَن هي أكرمُ مِنَ الشِّيروبيم. وأَمْجَدُ بلا قياسٍ من السِّيرافيم. يا مَن وَلَدَتِ اللهَ الكلمةَ وَلَبِثَتْ بَتولاً. إِنَّكِ حقًّا والدةُ الإله. إِيَّاكِ نُعظِّم

باسم الربّ. باركْ يا أب

الكاهن:لِيَرْأَفِ اللهُ بنا ويُبارِكْنا. لِيُضئْ بوجههِ علينا ويَرحمْنا

ونتلو صلاة القديس افرام. ساجدين ثلاث سجدات كبرى

أَيُّها الرَّبُّ سيِّدُ حياتي. لا تَبْلُني بِرُوْحِ البِطالةِ والفُضول. وحُبِّ الرِّئاسة. والكلامِ البطَّال

بل أَنعِمْ عليَّ. أَنا عبدَكَ. بُِوْحِ العفَّةِ والاتِّضاعِ والصبرِ والمحبَّة

نعمْ. أَيُّها الربُّ الملك. هبْ لي أَنْ أَرى زلاَّتي. ولا أَدِينَ أَخي. فإنَّك مبارَكٌ إِلى دَهرِ الدَّاهرين. آمين

ونتبعها باثنتي عشرة سجدة صغرى. قائلين على كل منها:

أللَّهُمَّ اغفِرْ لي أَنا الخاطئَ واحَمْني

ثم نسجد من جديد سجدة كبرى قائلين المقطع الأخير: "نعم أيّها الربّ الملك..."

ويتلو الكاهن أمام الإيقونات المقدسة الصلوات التالية:

صلاة لوالدة الإله الفائقة القداسة

لبولس المتوحّد الذي من دير "المحسنة"

أَيَّتُها السيِّدةُ عَروسُ الله. العذراءُ النقيَّةُ الطَّاهِرَة. التي لا عَيبَ فيها وَلا دَنَسَ ولا فَساد

يا مَن بِولادتِها العجيبةِ وحَّدَتِ اللهَ الكلمةَ والبَشَر. وربَطَتْ بالسَّماوِيَّاتِ طبيعةِ جِنسِنا المُقصاة

يا مَن هي وحدَها رجاءُ اليائِسين. ومَعونةُ المُحارَبين. ونصيرةٌ مُستعدَّةٌ للمسارِعينَ إِليها. وملجأُ جميعِ المسيحيِّين

لا ترذُليني أنا الخاطئَ بالأفكارِ والأقوالِ والأفعال. المُستَعْبَدَ للأهواء

بل بمَا أَنَّكِ أُمُّ اللهِ المحبِّ البشر. تحنَّني بعَطفٍ عليَّ أَنا الخاطئَ والابنَ الشَّاطِر. واقبَلي تضرُّعَ شَفَتَيَّ القَذِرَتَين

وبدالَّتِكِ الوالديَّةِ ابتهلي إلى ابنكِ سيِّدنا وربِّنا. أنْ يَفتَحَ لي أيضًا أَحشاءَ صلاحِهِ العَطوفة. ويَتجاوَزَ عن زلاَّتي التي لا تُحصى. ويَرُدَّني إلى التَّوبة. ويُظهرَني عاملاً أَمينًا بوَصاياه

وبما أَنكِ رحيمةٌ شفيقةٌ مُحبَّةُ الخير. كوني دومًا بجانبي

ففي هذا العُمرِ الحاضر. كوني معي كشَفيعةٍ ومُعينةٍ حارَّة. تَصُدُّ هجَماتِ أَعدائي وتَهديني إلى الخلاص

وفي حينِ وَفاتي كوني معي. لتُحدِقي بنَفْسي الشقيَّة. وتُقصي عنها مَناظرَ الشَّياطينِ الأشرارِ المُظْلِمَة

وفي يومِ الدَّينونةِ الرَّهيبِ كوني معي. لِتُنقِذيني منَ العِقابِ الأَبديّ. وتَجعَليني وارِثًا لمجدِ ابنكِ وإِلهِنا المُعجِزِ البَيان. الَّذي أَرجو الفَوزَ بهِ بِوَساطتِكِ ونُصرَتِكِ. يا والدَةَ الإلهِ الفائقةَ القداسةِ سيِّدتي

بنعمةِ ابنِكِ الوُحدي. ربِّنا وإِلهِنا ومُخلِّصِنا يسوعَ المسيحِ ومحبَّتِهِ للبَشَر. الذي له ينبغي كلُّ مجدٍ وإِكرامٍ وسُجود. ولأَبيهِ الأَزليِّ ورُوحِهِ القُدُّوسِ الصَّالحِ والمُحيي. الآنَ وكلَّ أَوانٍ وإِلى دهرِ الدَّاهرين

الجماعة:آمين

صلاة أخرى لربنا يسوع المسيح

لأنطيوخس الراهب البَنْذِكتي

وأَعطِنا أَيُّها السيِّد. نحنُ المُنطلِقينَ إِلى النَّوم. راحةَ الجسمِ والنَّفس

واحفَظْنا مِن رُقادِ الخَطيئةِ القاتم. ومِنَ التصوُّراتِ الرديئة. هدِّئْ وَثَباتِ الأَهوَاء. أَطفِئْ سِهامَ الشِّرِّيرِ الملتَهِبة. المُصَوَّبةَ إِلينا بغِشّ

إِقمَعْ ثَورَاتِ جسَدِنا. وأَرْقِدْ فينا كلَّ عاطفةٍ أَرضيَّةٍ ومادِّيَّة

وهَبْ لنا أَللَّهُمَّ عقلاً ساهرًا. وفِكرًا حكيمًا. وقلبًا قَنوعًا. ونومًا خفيفًا مُعتَقًا مِن كلِّ خيالٍ شَيطانيّ

وأَنهِضنا في وقتِ الصَّلاة. مُوطَّدينَ في وَصاياكَ. وذاكِرينَ أَحكامَكَ على الدَّوام

أَنعِمْ علينا بأَن نُشيدَ اللَّيلَ كلَّهُ بمجدِكَ

لِنُسبِّحَ ونُبارِكَ ونُمجِّدَ اسمَكَ الجديرَ بكلِّ كَرامة. والعظيمَ الجَلال. أَيُّها الآبُ والابنُ والرُّوحُ القُدُس. . الآنَ وكلَّ أَوانٍ وإِلى دهرِ الدَّاهرين

الجماعة:آمين

أَيَّتُها الفائقةُ المجدِ الدَّائِمةُ البتوليَّة. والدةُ الإِلهِ المباركة. قَدِّمي صلاتَنا إِلى ابنِكِ وإلهِنا. واسأَليهِ أَن يُخلِّصَ بواسطتِكِ نفوسَنا

الآبُ رَجائي. والابنُ ملجَإِي. والرُّوحُ القُدُسُ وَقائي. أَيُّها الثَّالوثُ القُدُّوسُ الكجدُ لكَ

فيكِ وضعتُ كلَّ رجائي. يا أُمَّ الله. فاحفظيني تحتَ كَنَفِكِ

الكاهن:+ السلامُ لجميعِكم

الجماعة:ولروْحِكَ

الكاهن:احنُوا رؤوسَكم للربّ

الجماعة:لكَ يا ربّ

وإذ نحني رؤوسنا يقول الكاهن حالاً:

الكاهن:أَيُّها السيِّدُ الكثيرُ الرَّحمة. الربُّ يسوعُ المسيحُ إِلهُنا

بشفاعةِ سيِّدَتِنا الكاملةِ الطَّهارة. والدَةِ الإِلهِ الدَّائمةِ البتوليَّةِ مريم

وبقدرَةِ الصَّليبِ الكريمِ المُحيي. وَبِطَلِباتِ القُوَّاتِ السَّماويَّةِ المُكرَّمةِ التي لا جَسَدَ لها

والنبيِّ الكريمِ السَّابِقِ المجيدِ يوحنَّا المعمدان. والقِدِّيسينَ المجيدينَ الرُّسُلِ الجديرينَ بكلِّ مديح

والقدِّيسينَ المَجيدِينَ الشُّهداءَ الظَّافرين

وآبائِنا الأَبرارِ اللاَّبسِي الله

والقِدِّيسَينِ جَدَّي المسيحِ الإِلهِ يواكيمَ وحنَّة

وجميعِ قدِّيسيك

إِجعَلْ طِلْبتَنا مقبولة

وهبْ لنَا غفرانَ زلاَّتِنا

واستُرْنا بسِترِ جَناحَيك. واطرُد عنَّا كلَّ عدوٍّ ومُحارِب

واجعَلِ السَّلامَ في حياتِنا

وارحَمْنا يا ربّ. وارحَمْ عالمَكَ

وخلِّصْ نفوسَنا

بما أَنَّكَ صالِحٌ ومُحِبٌ للبشر

ثم يستغفر قائلاً: الاستغفار

الكاهن:بارِكوا أَيُّها الآباءُ والإخوَةُ القدّيسون. وسامحوني أَنا الخاطِئ

الجماعة:غَفَرَ اللهُ لَكَ أَيُّها الأَبُ القِدِّيس

في بعض الكنائس وخاصة في الأديار, يتقدم الأخوة اثنين اثنين فيسجدون مثل ما سجد الكاهن ويتغافرون بالترتيب وعندما ينتهون يبدأ الكاهن بالطلبات التالية:

الكاهن:لِنُصَلِّ لأَجلِ سلامِ العالم

الجماعة:يا ربُّ ارحَمْ (وهكذا بعد كل طلبة)

وفي الأديار, يضاف:لأجل أبينا ورئيسنا (فلان)وكل إخوتنا بالمسيح

لأَجلِ حُكَّامِنا (أو ملوكِنا)الأَتقياءِ العائشينَ في حمى الله. ومُساعدِيهم وجُنوْدِهم. ولأَجلِ مُؤازرَتِهم في كلِّ عملٍ صالح

لأَجلِ أبينا ورئيس كهنتِنا (فلان)الموقر. وكلِّ إِخوتِنا بالمسيح

لأَجلِ الغائبينَ مِن آبائِنا وإِخوتِنا

لأَجلِ مَن يَرحَمُنا ويخدُمُنا

لأَجلِ مُبغِضِينا ومُحِبِّينا

لأَجلِ الذينَ أَوصَوْنا نحنُ غيرَ المستحقِّين. أَن نُصلِّيَ لأَجلِهِم

لأَجلِ نَجاةِ الأَسرى

لأَجلِ المُسافرينَ في البَحرِ والبَرِّ والجَوّ

لأَجلِ الَّذينَ أَقْعَدَتْهُمُ الأَسْقام

لِنُصَلِّ لأَجلِ وَفْرَةِ غِلالِ الأَرض

ولأَجلِ الَّذينَ أَنشأُوا هذه الكنيسةَ المُقدَّسة (أو هذا الدير المقدّس)

ولأَجلِ كلِّ نفسٍ مَسيحيَّةٍ مُحتاجةٍ إلى رحمةِ اللهِ ومَعُونتِهِ

ولأَجلِ والِدِينا ومُعلِّمينا وجميعِ المُنتَقِلينَ قبلَنا. مِن آبائِنا وإِخْوَتِنا الأرثوذكسيينَ الراقدين. ههُنا وفي كلِّ مكان

فلنقُلْ أَيضًا لأَجلِ أَنفُسِنا

الجماعة:يا ربُّ ارحَمْ (ثلاثًا)

الكاهن:إِغفِرْ يا ربُّ لمُبغِضينا وظالِمينا. وأَحسِنْ إِلى المُحسِنينَ إِلينا. وهَبْ لإِخوَتِنا وأَقارِبنا ما يَسأَلونهُ للخلاص. والحياةَ الأبديَّة

إِفتقِدِ المَرضى وامنَحهُمُ الشِّفاء

إِهدِ المسافرينَ في البحرِ والبرِّ والجوّ

ازِرْ حكَّامَنا (أو ملوكَنا)في كلِّ عملٍ صالح

وامنَحِ الَّذينَ يخدُمونَنا ويرحَمونَنا غُفرانَ الخَطايا

إِرحَمْ بعظيمِ رحمتِكَ. الَّذينَ أَوصَونا نحنُ غيرَ المستحقِّينَ أَن نُصلِّيَ لأَجلِهِم

أُذكُرْ يا ربُّ الرَّاقِدينَ مِن آبائِنا وإِخوتِنا. وأَرِحْهُم حيثُ يتعَهَّدُهُم نُورُ وَجهِكَ

أُذكُرْ يا ربُّ إِخوتَنا الأَسْرى ونَجِّهِم من كلِّ شِدَّة

أُذكُرْ يا ربُّ مُقَدِّمي الثِّمارِ والمُحسِنينَ إِلى كنائِسِكَ المقدَّسة. وأَعطِهِم ما يسألونَهُ للخَلاص. والحياةَ الأَبديّة

أُذكُرْنا يا ربُّ نحنُ أَيضًا عبيدَكَ الأَذِلاَّءَ الخطأَةَ غيرَ المستحِقِّين. وأَنِرْ عقولَنا بنوِرِ معرفتِكَ. واهْدِنا في سبيلِ وَصاياكَ

بشفاعةِ أُمِّكَ الكاملةِ الطَّهارة. سيِّدَتِنا والدَةِ الإلهِ الدَّائمةِ البتوليَّةِ وجميعِ قِدِّيسيكَ

لأَنَّكَ مباركٌ إِلى دَهرِ الدَّاهرين. آمين

وعلى تقبيل إيقونة السيّدة ويد المتقدّم أو الكاهن نرنِّم:

يومي الاثنين والأربعاء مساءً. باللحن الثاني

أَيَّتُها الصَّالحة. إِنَّكِ تَنْصُرِينَ كُلَّ المُلتَجِئِينَ بإيمانٍ إِلى ذراعِكِ المقتَدِرة. فإِنَّهُ ليسَ لنا. نحن الخطأَةَ الرَّازِحِينَ تحتَ كثرَةِ الزَّلاَّت. وسيطٌ دائمٌ لدى الله. في الأخطارِ والضِّيقات. سِواكِ يا أُمَّ اللهِ العَليّ. لذلكَ نجثُو لكِ. فأَنقِذِي عبيدَكِ من كلِّ شدَّة

ويومي الثلاثاء والخميس مساءً. باللحن الأول

أَيُّها المسيح. إِنَّ البتول. لمَّا رأتْ قتلَكَ الجائِر. أَخذَتْ تُنادِيكَ مُنتَحِبَة: يا ولديَ الجَزيلَ الحلاوة. كيف تتأَلَّمُ جَورًا؟ كيفَ عُلِّقْتَ على خَشَبة. يا مَن عَلَّقَ الأَرض كلَّها على المياه؟ فأَطلُبُ إِليكَ أَلاَّ تترُكَني وحدي. أَنا أُمَّكَ وأَمَتَكَ. أَيُّها المُحسِنُ الكثيرُ الرَّحمة

الكاهن: بصلواتِ آبائِنا القِدِّيسين. أَيُّها الرَّبُّ يسوعُ المسيحُ إِلهُنا ارحَمْنا.

الجماعة:آمين

 
بناء موافع